غازي ابوفرحه يرحب بكم

ghazi abufarha
ألصفحة الرئيسية
انهيار امريكا
توحيد الاجهزة الامنية
خلاصة نظرية الاجيال
الارض بتتكلم عربي
الجدار (الامني!!!) يكشف؟
سادات فلسطين
الماخور السياسي في شرم
فهرس تعاقب الاجيال
اسرائيل مشروع نفطي
انهيار الاخلاق الامريكية
بين المقاومة والارهاب
انتخابات المساجين الفلسطي
ديموقراطية الجواسيس في ال
الصحوة الاسلامية
الظواهر والنظريات التي تع
المستضعفون في الأرض
سياسة الإنسان وسياسة الحي
انفلونزا الطيور
مؤامرة أنفلونزا الطيور
أنفلونزا العصفور الدوري
مذابح الأسهم العربية
دليل أمراض الأغنام
طاقة الروح
العبر المستخلصة من الحرب
بابا استعماري صليبي
السياسة فن الممكن!؟
ابليس الدفاع الأمريكي
هيكل عميد الانهزاميين
العموميات والجزئيات
حكاية القبرة والفيل
ترجل القائد المقدام
نظرية الإنعزال البيئي
حكاية سعد الذابح
تحليل تاريخ الأمم
حكايات شعبية تراثية
مقالات سياسية للكاتب
نظريات علمية جديدة
دراسات سياسية واجتماعي
حكاية مصيفة الغور
حكاية الدودة الشريطية
دفتر الزوار
للإتصال بنا
حكاية الدودة الشريطية
تقدم مساعدات للفقراء (المفقرين) مثل الدول الاستعمارية 
بقلم: غازي ابوفرحة

الدودة الشريطية: دودة طويلة قد يصل طولها إلى ست أمتار تعيش بأمعاء الإنسان والحيوان وتمتص الغذاء المهضوم وهي ثنائية الحاضن حيث يخرج بيضها مع براز الإنسان في العراء ( سابقاً ) فيلوث الأعشاب التي تأكلها الأبقار فتفقس البيضة في أمعاء الأبقار وتتحول إلى دودة صغيرة تستقر في عضلات البقر.

 وعندما تذبح الأبقار ويأكل الإنسان لحمها ( غير المطهي جيداً ) تستقر في أمعاء الإنسان وتكبر وتطول. إن الدودة الشريطية بعد إن تمتص غذاء الإنسان تفرز له فيتامين ب 12 فيبدو وجه الإنسان المصاب أحمر معافى فتخدعه مدة طويلة ألي إن يكتشفها من المغص ونزول قطع لحمية من فتحة الشرج. وعندما يأخذ الشربة ( العلاج ) ويقتلها يصفر وجهه ( يُتَشرِن ) بسبب نقص فيتامين ب 12 لأن كبده كسل عن إفرازه بعد إن تعود الحصول عليه بطريقة تطفلية عن طريق الدودة التي كانت تفرزه له.

وهذا يفسر المساعدات التي تقدمها أمريكا (USAID) والدول الاستعمارية للدول النامية والتي تسمى تأدبا بالدول النامية. بعد أن تسلب الدول الاستعمارية نعمة هذه الدول - نفط ( العرب والمسلين ) - موز والماس ويورانيوم ( إفريقية ) تفرز لهم المساعدات الغذائية وغير الغذائية كي يكسلوا ويتعودا التطفل فإن أوقفت عنهم المساعدات جاعوا وتقاتلوا. كما إن المساعدات الاستعمارية تفرز طبقة من الطفيليين المنتفعين ( في الدول النامية ) الذين يقومون بتوزيع المساعدات على أفراد المجتمع ابتداء من الحاكم إلى الوزراء - إلى المسئولين - الذين يبيعون البلاد والعباد في سبيل منفعتهم والتي قد يعود المستعمرون ويسلبوهم إياها كما حصل مع كثير من الحكام مثل ماركوس - بالفلبين وشاه إيران وغيرهم كثير من الحكام العرب الذين تنهب أمريكا أموالهم وهم أحياء وما يزالون في الحكم ولا يفعلون شيئاً بل يزيدون من النفاق لأمريكا ولعق حذاءها.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
غازي ابوفرحة – الجلمة – جنين – فلسطين
Ghazi_abufarha@yahoo.com